ارتشف الاهلي أول نقطة من الحنفية الآسيوية وهو يستضيف الزوراء في ثاني مغامراته في القارة الصفراء ، فبعد هزيمة غير متوقعة في مشواره الأول أمام الجيش السوري نجح الليث الابيض من خطف نقطة من فم الاسد العراقي “الزوراء”.

وانسل يزن ثلجي بذكاء ومكر من المنطة اليسرى ليعكس كرة استقبلها الحج مالك الذي توج جهوده بلقب افضل لاعب في المباراة فصوبها في الدقيقة 24 لتاخذ قدم مدافع عراقي قبل ان تستقر في الشباك .

وصمد الفريق الابيض طويلا قبل ان تستقبل شباك حارسه مالك شلبيه هدفا من ركلة جزاء 62، وكاد محمود مرضي ان يحرز هدف التقدم لو لم تختار كرته المباشرة العارضة بدلا من الشباك لتهزها .

واستفاد الابيض من الدرس العراقي كثيرا خصوصا ان الفريق الضيف استنجد ب5 لاعبين جدد وصوب نحو القوائم الثلاث عدة مرات واستبسل الدفاع والحارس والا لكانت النتيجة لصالحهم 3/1 على اقل تقدير.

لكن الاهلي الذي لعب بتميز محليا وخسر عدة مباريات لم يلعب جيدا لكنه كوفىء على نشاطه وجهد مدربه القدير جمال محمود بنقطة من فم الاسد الزورائي.

 

 

اترك رد