مبهج ان ترى لاعبا باخلاق عالية وامكانيات بدنية هائلة في وسط النادي الاهلي .

محمود مرضي يشبه كثيرا في الشكل والمضمون النجم الالماني مايكل بالاك الذي مثل كايزرسلاوترن وبايرن ميونخ قبل ان يمثل تشيلسي في اواخر محطاته.

محمود مرضي يحمل الرقم 13 مثله تماما ، ويجتهد للتقدم لمناطق الخصم ، لم يوفق بالتسجيل حتى الان ، لكنه موفق في فتح محاور لعب له ولزملائه من العمق والاطراف .

يحافظ مرضي على صلواته ولا يتلفظ بغير الخلق الحسن وقد خطب خطبة قصيرة في زملائه في النصف الاخير من مباريات الاياب في كاس المناصير نصحهم فيها بعدم التطير واختيار لباس خاص بالتفاؤل أو التشاؤم ناصحا اياهم بالاتكال على الله سبحانه والعمل.

وهذا قد يفسر سر اختياره للرقم 13 المشؤم عند الاخوة المسيحيين خاصة في اوروبا لكنه تجرأ كرأفت علي واختار رقما يميزه فبات بالاضافة الى لعبه واخلاقة محطة فارقة في وسط خاصرة الليث الابيض.

تعليق 1

اترك رد